اعرفي نفسكِ من أنتِ؟

  • هل أنت شخص متفائل؟
  1. نعم. ايضا في الأوقات العصيبة أشجع نفسي بأمور ايجابية حتى تتحسن الظروف.
  2. في مرات متباعدة. أستصعب التأقلم مع تغير الظروف، لكني أحاول.
  3. كلا. أنا واقعي، ومستعد للتعامل مع للأمور السلبية.

 

  • عندما تتخايل أوضاع غير جيدة التي من الممكن أن تحدث في الحياة، هل ترى نفسك كشخص قادر على التأقلم مع هذه الأمور؟
  1. نعم أنا انسان قوي، إذ باستطاعتي التعامل مع الصعوبات.
  2. أحيانا أجد طاقات تدهشني، وأحيانا أيأس.
  3. أخشى من كل تغيير لأني انكسر بسرعة.

 

  • هل والديك وأفراد الأسرة يميلون ليكونوا أناس سعداء؟
  1. نعم. لقد نشأت في جو متفائل جدا
  2. مرت العائلة بأوقات جيدة، ولكن أيضا فترات كئيبة وصعبة
  3. الاكتئاب وملامح حزن ملاحظة على أغلب أفراد الأسرة

     4) هل كانت لديك طفولة سعيدة أم عرضة للاكتئاب والتعاسة؟

  1. كنت طفلاً سعيدا جدا. أغلب الذكريات المطبوعة في ذاكرتي هي ذكرايات جميلة.
  2. كنت طفلا متوسط ​​-لا سعيد ولا حزين وعلى وجه الخصوص
  3. كنت طفلا حزينا وأميل للإنغلاق

     5) مقارنة لآخرين حولك- ماذا تفكر عن حياتك؟

  1. أفضل بكثير من حياة من حولي
  2. حياة مشابهة جدا لحياة الأصدقاء والمعارف
  3. حياة أقل نجاحا وأقل اكتمالا من تلك التي أراها من حولي

      6) هل تفكر بأنك تحقق قدراتك في معظم مجالات الحياة؟

  1. نعم. أنا راض عن انجازاتي في معظم مجالات الحياة
  2. هناك مجالات تحبط توقعاتي، وأخرى كافية وأرضى بما لدي.
  3. جزء كبير من إمكاناتي لا تتحقق

7) هل توقعاتك من نفسك ومن البيئة عالية؟

  1. غالبا أنا مسرور من نفسي، ومما لدي ومن المحيطين بي
  2. هناك مجالات تحبطني، وهناك مجالات ترضيني.
  3. أتوقع من نفسي أكثر مما أفعل في الواقع. أيضا المحيط يخيب أملي كثيراً

8) هل تحب عملك، أو أنك تأخذ الإكتفاء من مركزك أو معاشك؟

  1. أنا أحب عملي، لأني أعمل بمجالات تهمني وتفرحني
  2. هنالك بعض المجالات التي تهمني في عملي وأخرى لا
  3. أنا أكره عملي، ولكن يجب أن أكسب لقمة العيش.

9) هل أنت راضي عن دخلك؟

  1. نعم. حياتي مريحة وسهلة
  2. تقريبا. معظم ما أحتاج عندي
  3. لا على الإطلاق. لا يوجد لدي ما يكفي من المال لما أريد

10) هل انت انسان مبادر وحيوي؟

  1. نعم، عندما أرغب في تحقيق أو تغيير شيء ما – أفعل
  2. عندما أكون مجبر فقط. عادة أجلس بهدوء
  3. كلا. ليس عندي طاقة لذلك.

11) عندما واجهت التحديات في حياتك، ماذا جرى لك؟

  1. ايضا في الظروف الحرجة فتشت ووجدت مخرج. التحديات قوتني.
  2. كان تحديات قاومتها بنجاح وبغيرها لم أنجح
  3. التحديات تهددني. دائما وأبدا تجاهلتها، كبتّها أو هربت منها.

12) إذا كانت هناك الإمكانية لتبدأ حياتك من جديد، كيف كانت ستكون؟

  1. كنت سأفرح من اختبار خبرات سعيدة كما كان لي سابقا
  2. هناك أمور سأقوم بتغييرها، لكن ليس الكثير
  3. كنت سأغير كل الأشياء.

 ملخص النتائج (ملخص رقمي للإجابات)

  • 18 نقطة:

لديك وجهة نظر ايجابية للحياة. حتى في المواقف الصعبة تميل إلى رؤية الجانب الجيد من الأشياء، وتعتقد أنه يمكنك التغلب عليها. لديك رضى كبير حتى وإن لم يكن كل شي كامل. بوركت: فرص كبيرة في حياتك لسعادة دائمة.

  • من 19 إلى 24 نقطة:

ليس من السهل لك أن تبقى متفائل دائما ولست تؤمن بنفسك دائماً، ولكنك تحاول جاهداً في المبادرة لتغيير وتعديل وضبط توقعاتك مع الواقع. لديك عدد غير قليل من اللحظات السعيدة. حاول التركيز على النواحي الإيجابية في حياتك لتزيد من كمية السعادة.

  • 25-36 نقطة:

أنت انسان متشائم، تميل لصبغ الأوضاع بصبغة سوداوية حتى ولو كانت بسيطة. ترسم في مخيلتك عالم كامل غير واقعي لا يمكن تحقيقه. تستصعب وجود حلول في المواقف الصعبة. وليس من السهل عليك أن تكون سعيد. النظر بإيجابية للأمور والمبادرة لتغير وتعديل التوقعات من شأنهم تغيير مقدار السعادة والرضا في حياتك.